عفاف برناني.. حكاية سكرتيرة تحولت إلى صحفية “زائفة” ضللت العدالة هرباً من تنفيذ حكم قضائي

عفاف برناني.. حكاية سكرتيرة تحولت إلى صحفية “زائفة” ضللت العدالة هرباً من تنفيذ حكم قضائي

عفاف برناني

الجمعة 11 فبراير 2022 - 15:13

نشرت عفاف برناني والتي كانت سكريترة بجريدة ”أخبار اليوم” السابقة، تدوينة على حسابها بموقع فيسبوك تأكد فيها استقراراها بالولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت عفاف برناني تعمل على إظهار نفسها على أنها صحفية، وهي التي لم تكتب قط ولو مقالا صحفيا واحدا باليومية السابقة ”أخبار اليوم”، لكن الوحيد الذي كان يقدمها على انها صحفية محنكة هو المعطي منجب والذي عمل على استغلالها كبيدق جديد في يده.

وقد سبق لبرناني وأن قالت بأن المغرب يقوم بإلصاق تهم جنسية، حيث يعمل على ملاحقة وسجن المعارضين والمنتقدين لسياساته، بتهم أخلاقية وجنسية.

وقد حاولت برناني، تضليل العدالة والكذب على الفرقة الوطنية وغامرت بنفسها لتتحول من ضحية استغلها بوعشرين للجنس والقوادة إلى متهمة بتضليل العدالة والتزوير والقذف، حيث يبين فيديو مصور تم تداوله على نطاق واسع بشبكات التواصل الاجتماعي، اعترافات عفاف برناني والتي وقعت على المحضر تؤكد فيه اقوالها بكون بوعشرين استغلها جنسيا قبل أن تتراجع على أقوالها في وقت لاحق.

فمنذ أن قامت بتقديم شهادتها، تعرضت عفاف لضغوطات كبيرة من قبل سيدة قوية وقريبة من بوعشرين ، حيث رضخت لتلك الضغوطات وتراجعت عن اقوالها لكون الأخيرة خيرتها بين التراجع عن الاعترافات والاقوال او طردها من العمل.

وكانت عفاف قد أقرت بعد مرور ستة اشهر على تشغيلها بموقع ”اليوم24” أن توفيق بوعشرين تحرش بها جنسيا بداخل مكتبه حيث قام بملاطفتها رغم انها رفضت ممارسة الجنس معه بدعوى أنها ”مخطوبة”.

وقد فرت عفاف برناني من المغرب نحو تونس، هربا من الحكم الصادر في حقها من قبل القضاء المغربي والقاضي بالسجن 6 أسهر، بتهمة ” التشهير وسب موظف عمومي”، من خلال التنديد بجريمة تعلم هي أنها غير موجدة أصلا.

اشترك في النشرة البريدية لتصلك آخر الأخبار
أضف تعليقك
بارسالك للتعليق انت توافق على قوانين مجتمع السفير
تعليقات الزوار 0
اخر الأخبار
صوة وصورة