سياسي تونسي: استقبال قيس زعيم البوليساريو يخالف الأعراف الديبلوماسية

سياسي تونسي: استقبال قيس زعيم البوليساريو يخالف الأعراف الديبلوماسية

صورة: أيوب اجوادي

الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 - 20:17

ما يزال قرار الرئيس التونسي، قيس سعيد، استقبال زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية، يثير مواقف الرفض من الخارج وحتى من الداخل التونسي.

فخلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الشبيبة الاتحادية بمدينة بوزنيقة، مساء الثلاثاء، عبر الكاتب العام للشباب الاشتراكي الديمقراطي التونسي، محمد جنحاني، عن رفض الطيف السياسي التونسي قرار رئيس الجمهورية قيس سعيد، الذي وصفه بأنه “يخالف الأعراف التي دأبت عليها الديبلوماسية”.

وقال جنحاني، في كلمة له في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الشبيبة الاتحادية، إن ما يربط بلاده بالمنطقة وبشمال أفريقيا، “أكبر من قرارات وبروتوكولات وقضايا سياسية”، مضيفا أن “الذي يجمع الشعوب، هو الثقافة والتاريخ والحاضر والمستقبل”.

وسجل الكاتب العام للشباب الاشتراكي الديمقراطي التونسي، ضمن تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن قرار استقبال زعيم جبهة البوليساريو “خارج عن ثوابت الديبلوماسية التونسية التي تعتمد الحياد الإيجابي”.

وأشار إلى أن الديبلوماسية التونسية لطالما حافظت على الحياد الإيجابي واتباع الشرعية الدولية، مضيفا أنهم في التكتل الاشتراكي يعتبرون خطوة الرئيس “خارجة عن الثوابت التونسية”.

كما أكد ممثل الشبيبة التونسية في هذا اللقاء الحزبي، أن استقبال الرئيس التونسي لجبهة البوليساريو، هو استقبال “لدولة غير معترف بها، ونعتبره خارجا عن ثوابت الدولة التونسية”.

وكان الرئيس التونسي قيس سعيد قد استقبل خلال قمة “تيكاد 8″، التي عقدت مؤخرا بتونس، زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية، الأمر الذي اعتبر خرقا للأعراف الديبلوماسية بين المغرب وتونس، ودفع المملكة المغربية إلى استدعاء سفيرها في تونس.

اشترك في النشرة البريدية لتصلك آخر الأخبار
أضف تعليقك
بارسالك للتعليق انت توافق على قوانين مجتمع السفير
تعليقات الزوار 0
اخر الأخبار
صوة وصورة
Loading…
Loading the web debug toolbar…
Attempt #