البيضاء.. "هتك عرض" قاصر يثير استياء الآباء ويسائل المراقبة بالمدارس العمومية

البيضاء..
الخميس 1 يناير 1970 - 00:00
خلفت واقعة "هتك عرض" تلميذ قاصر في مدرسة ابتدائية بمدينة بوسكورة بالدار البيضاء استياء أولياء التلاميذ، بينما تساءل آخرون عن دور المراقبة داخل مرافق المؤسسات العمومية. وعمد ثلاثة تلاميذ زملاء التلميذ المعتدى عليه بإدخال "قلم في مؤخرته" بينما كان داخل مرحاض المؤسسة لقضاء حاجته، مما تسبب في أذى التلميذ البالغ ست سنوات من عمره. وتم نقل التلميذ المعني إلى المستشفى الجامعي ابن رشد قصد معاينته، وإعداد تقرير طبي، حيث أفادت مصادر مطلعة لجريدة "العمق"، أن التقرير لم يتضمن حالة اغتصاب التلميذ. وأكدت مصادر جيدة الاطلاع، أن المصالح الأمنية بمدينة بوسكورة، فتحت تحقيقا في القضية، واستمعت لعائلة التلميذ المعتدى عليه وكذا لعائلات التلاميذ الذين عرضوه للاعتداء. وأشارت مصادر إلى أن الطفل الذي تعرض للاعتداء الجنسي، دخل في صدمة نفسية، حيث كان رافضا في البداية البوح لوالديه بما تعرض له، لولا إلحاح والدته التي كشفت ما جرى له عندما دخل مرحاض المدرسة لقضاء حاجته ليباغته زملاؤه بالاعتداء عليه مستعملين قلم حبر جاف. وسبق أن خلف موضوع التحرش والاعتداء الجنسي بالمؤسسات العمومية نقاشا، حيث سبق وأشار الأستاذ والباحث السوسيولوجي سعيد بنيس مرارا، إلى ضرورة إدماج التربية الجنسية في المشروع المجتمعي الذي صار في يومنا الحاضر ضرورة ملحة، إلى جانب ضرورة تدخل مختصين في هذا المجال، لتقويم السلوك الجنسي لدى الأطفال، عبر مختلف القنوات، الواقعية والافتراضية.
اشترك في النشرة البريدية لتصلك آخر الأخبار
أضف تعليقك
بارسالك للتعليق انت توافق على قوانين مجتمع السفير
تعليقات الزوار 0
اخر الأخبار
صوة وصورة