تسهل الهضم وتعزز صحة القلب.. تعرف أبرز فوائد المياه المعدنية الفوارة

تسهل الهضم وتعزز صحة القلب.. تعرف أبرز فوائد المياه المعدنية الفوارة
الخميس 1 يناير 1970 - 00:00
يفضل العديد من الأشخاص شرب المياه الفوارة كبديل صحي، حسب اعتقادهم، للمشروبات الغازية، التي أجمع علماء التغذية على ضررها بصحة الإنسان، نظرا لاحتوائها على نسب عالية من السكريات والسعرات الحرارية. يصنع الماء الفوار، أو ما يُعرف بالماء المكربن، من خلال إضافة ثاني أكسيد الكربون للماء تحت ضغط عال، ليصبح ماء يحتوي على حامض ضعيف هو "حامض الكاربونيك"، فما هي أبرز فوائد الماء الفوار ؟ هناك أنواع مختلفة من المياه الفوارة، والتي تحتوي على تركيبة مختلفة من المعادن بما في ذلك المياه الغازية والمياه المعدنية والصودا والمياه المقوية، وكلها مكربنة صناعياً ومعززة بالمعادن. تخفيف الإمساك وآلام المعدة أظهرت دراسات علمية أن شرب الماء الفوار يساعد في تخفيف أعراض الإمساك لدى الأشخاص الذين يعانون من الإمساك بنسبة 58%. وحسب دراسة أجريت على 40 فرداً من كبار السن لوحظ تضاعف بحركة الأمعاء عند المجموعة التي شربت المياه الغازية، مقارنةً بالمجموعة التي شربت ماء الصنبور، كما أظهرت إحدى الدراسات أن الماء الفوار قد يحسن من مشاكل الجهاز الهضمي المزمنة، مثل عسر الهضم وآلام المعدة وإفراغ المرارة. تعزيز صحة القلب وسكر الدم أكدت الأبحاث أن المياه الغازية قد تحسن صحة القلب بشكل كبير، حيث أظهرت دراسة صغيرة أجريت على 18 امرأة بعد سن انقطاع الطمث أن شرب المياه الغازية الغنية بالصوديوم يقلل من نسبة الكوليسترول الضار (LDL) ويزيد من نسبة الكوليسترول الجيد (HDL). وأوضحت الدراسة التي نشرت على مواقع علمية أجنبية أن الماء الفوار يقلل من علامات الالتهاب ومن سكر الدم، حيث يحتوي أيضًا على بيكربونات موجودة فعليًا في جسم الإنسان، وتساعد في الحفاظ على درجة حموضة صحية للدم، حتى لا تصبح حمضية جدًا. كما انخفضت مخاطر الإصابة بأمراض القلب لدى الأشخاص الذين يتناولون المياه الغازية في غضون 10 سنوات بمقدار 35% مقارنة بالأشخاص الذين يشربون المياه العادية. الشعور بالامتلاء وفقدان الوزن يساعد الماء الفوار على زيادة الشعور بالامتلاء بعد الوجبات بدرجة أكبر من الماء العادي، فهو يعمل على إبقاء الطعام في المعدة لفترة أطول، ما يؤدي إلى إحساس أكبر بالشبع، ما يساعد على كبح الشهية وفقدان الوزن. ولوحظ، حسب الدراسات التي أجريت، أن الشعور بالامتلاء يكون أكبر بعد شرب 250 مل من المياه الفوارة مقارنةً بشرب الماء العادي. كما تسهم المياه المعدنية الفوارة في تعزيز فقدان الوزن أكثر من الماء العادي نتيجةً لدورها في زيادة الشعور بالامتلاء بعد الوجبات، بالإضافة إلى دورها في إبقاء الطعام لفترة أطول في المعد،ة مما يزيد من الشعور بالشبع والامتلاء، وهو الأمر الذي أكدته مراجعة أجريت سنة 2017 للباحث ماكي سوزوكي وزملائه في جامعة هيوغو وجامعة كيوتو سانغيو. بديل صحي للصودا أجمعت الدراسات على خطورة المياه الغازية نظرا لأنها محملة بالسكريات التي تعزز الأنسولين، أو مملوءة بسكريات شديدة الخطورة مثل الأسبارتام، حيث يعتبر شرب مياه معدنية فوارة أفضل من الصودا السكرية أو قليلة السعرات الحرارية، إذ ثبت أن المشروبات الغازية تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري وغير ذلك من الحالات الصحية الخطيرة المزمنة. كما تشكل المياه الفوارة بديلا أحيانا لمياه الصنبور خاصة مع وجود بعض السموم الخطرة في إمدادات المياه في الكثير من الدول، حيث كشفت دراسة أن 316 مادة كيميائية توجد في مياه الصنبور في الولايات المتحدة. فوائد غنية للبشرة تحتوي المياه الفوارة على غاز الكربون الذي يساعد في تنظيف المسام بالعمق من الشوائب المتراكمة بداخلها، كما تحتوي أيضاً على عناصر معدنيّة غذائيّة تساهم في ترطيب البشرة وتغذيتها، ما يساعد على تنشيط البشرة وإحياء إشراقها الذي تفقده بفعل الضغوطات والتوتر وغيرها. وتتميّز المياه الفوارة بنسبة حموضة مماثلة لنسبة حموضة البشرة، حيث أثبتت الدراسات أن من شأن ذلك أن يحدّ من الاعتداءات التي تتعرض لها البشرة مع ضرورة الابتعاد عن أنواع الصودا الكيميائيّة التي تحتوي على ملونات غير طبيعيّة. وأشارت الدراسات ذاتها إلى أن استعمال المياه المعدنية الفوارة مرة أو مرتين أسبوعياً يساعد على زيادة مرونة اليشرة وتخليصها من الخلايا الميتة كما أنه يتمتع بمفعول مقشّر مما يخلّص البشرة من الشوائب ويعمل على تنعيمها وتمليسها، ويزيل السموم عن سطحها والإفرازات المتراكمة في مسامها، إضافة إلى أنه يساعد على شدّ البشرة وعلاج ترهلات الجلد.
اشترك في النشرة البريدية لتصلك آخر الأخبار
أضف تعليقك
بارسالك للتعليق انت توافق على قوانين مجتمع السفير
تعليقات الزوار 0
اخر الأخبار
صوة وصورة