أخنوش: اقتربنا من التوافق مع نقابات التعليم حول نظام أساسي مُنْصِف وَمُحَفِّزْ

أخنوش: اقتربنا من التوافق مع نقابات التعليم حول نظام أساسي مُنْصِف وَمُحَفِّزْ
الخميس 1 يناير 1970 - 00:00
كشف رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، مساء الجمعة، أن حكومته اقربت من التوافق مع نقابات التعليم حول نظام أساسي مُنْصِف وَمُحَفِّزْ لهيئة التدريس، نتيجة الحوار الذي فتحه وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، مع المركزيات النقابية قطاعيا بعد أسابيع قليلة من تنصيب الحكومة الحالية. وأوضح عزيز أخنوش خلال كلمته الافتتاحية للجامعة الصيفية لشبيبة حزبه بأكادير، أن مشاورات الحكومة مع النقابات، دخلت في مراحلها المتقدمة، لوضع نظام أساسي موحد، مُنْصِف وَمُحَفِّزْ لهيئة التدريس، وذلك تفعيلا لالتزامات الواردة في البرنامج الحكومي، وكذا في البرنامج الانتخابي لحزب الأحرار، الذي رفع شعار "الأساتذة أولا". وشدد ذات المسؤول الحزبي، على أن رد الاعتبار لمهنة التدريس، مدخل أساسي لإصلاح المدرسة العمومية، مشيرا إلى أن حزب الحمامة، يتقاسم هذه القناعة مع ما جاء به النموذج التنموي الجديد. وزاد، أخنوش قائلا، بأنه في إطار رد الاعتبار لمهنة التدريس، قامت الحكومة بالرفع من جودة التكوين وفتح مسالك خاصة بإجازة التعليم في الجامعات ابتداء من الدخول الجامعي الحالي، مسالك خاصة بإجازة التعليم في الجامعات، حيث تم تخصيص 20,000 مقعد جامعي هذه السنة لحملة البكالوريا المتميزين ممن لديهم الرغبة في ولوج مهنة التدريس، على أن ترتفع الطاقة الاستيعابية في قادم المواسم لأكثر من 50 ألف مقعد. وكانت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، قد أعلنت في وقت سابق عن فتح باب الترشيح للتسجيل في سلك الإجازة في التربية، مع استفادة الطلبة المسجلين بهذا المسلك من تعويض شهري قدره 1000 درهم مقابل القيام بأعمال تربوية لفائدة مؤسسة تعليمية خلال مدة التكوين. ودعت الوزارة، في بلاغ لها، التلميذات والتلاميذ الراغبين في ولوج سلك الإجازة في التربية، إلى الترشيح عبر البوابة الإلكترونية الخاصة بالمباراة، https://www.cursussup.gov.ma، وذلك من يوم الجمعة 22 يوليوز إلى غاية يوم الأربعاء 31 غشت 2022. وتندرج هذه الخطوة، وفق البلاغ ذاته، في إطار تفعيل الإصلاح البيداغوجي الشامل والمندمج الذي يندرج ضمن المخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار 2030 “PACTE ESRI”. ويرتكز هذا التكوين في سلك الإجازة في التربية، حسب البلاغ ذاته، على هندسة بيداغوجية متجددة، غايته تغطية الحاجيات من الأطر التربوية بمختلف تخصصات سلكي التعليم الابتدائي والثانوي في أفق سنة 2025، كما تم تحديده ضمن الاتفاقية الإطار المبرمة بين هذه الوزارة ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ووزارة الاقتصاد والمالية. وفتح هذا السلك الممتد على مدى ثلاث سنوات في وجه الحاصلين على شهادة الباكالوريا دورتي 2021 و2022 أو أي دبلوم معترف بمعادلته لها، وذلك بالمدارس العليا للأساتذة والمدارس العليا للتربية والتكوين وكلية علوم التربية. ويستمد سلك الإجازة في التربية خصوصياته من الهندسة البيداغوجية المتجددة التي يرتكز عليها، والتي تصبو إلى إعداد جيل جديد من الأساتذة بمواصفات عالية والمتمثلة في التمكن من العلوم والتقنيات البيداغوجية : علم النفس التربوي، علم الاجتماع، البيداغوجيا 4.0، أخلاقيات مهنة التعليم. كما يروم هذا المسلك إتقان لغات التدريس بما فيها اللغات الأجنبية، من خلال نظام الإشهاد، والتوفر على الكفايات الذاتية والمهارات الأفقية بما فيها تلك المرتبطة بتاريخ المغرب ورموزه والروافد الثقافية للهوية الوطنية، التربية على المواطنة والحس المدني، الثقافة والفنون، مع تطوير المهارات الرقمية: الإنتاج الرقمي، تقنيات وآليات التدريس عن بعد.
اشترك في النشرة البريدية لتصلك آخر الأخبار
أضف تعليقك
بارسالك للتعليق انت توافق على قوانين مجتمع السفير
تعليقات الزوار 0
اخر الأخبار
صوة وصورة