بكلفة 3 ملايير سنتيم.. إطلاق مزاد رقمي لبيع الثروات السمكية بأكادير

بكلفة 3 ملايير سنتيم.. إطلاق مزاد رقمي لبيع الثروات السمكية بأكادير
الخميس 1 يناير 1970 - 00:00
أشرف وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، مساء الجمعة، على إطلاق مشروع رقمنة البيع بالمزاد العلني للمنتجات السمكية بسوق السمك المخصص للصيد التقليدي بميناء أكادير. ويهدف هذا المشروع الذي تقارب تكلفته الإجمالية 30 مليون درهم، إلى تحسين نظام التسويق من أجل تثمين أفضل للمنتجات البحرية وكذا تحديث وتحسين عملية البيع بالمزاد دعما للشفافية والسرعة في المعاملات التجارية، فضلا عن تزويد تجار السمك بأداة عمل فعالة من شانها تسهيل مشاركتهم في المزاد الرقمي. وينتظر كذلك أن يمكن بيع السمك بهذا المزاد الرقمي، الذي تم إطلاقه في إطار إعادة تصميم نظام تسويق المنتجات البحرية، -سيمكن- المهنيين في القطاع من المزايدة على أصناف السمك المعروضة للبيع بشكل رقمي دون الكشف عن هوياتهم. ويعد انطلاق رقمنة المزاد العلني على مستوى سوق السمك بأكادير بمثابة الخطوة الأولى نحو تطبيق نظام معلوماتي جديد بشكل تدريجي على أسواق السمك بالمملكة، تحت إشراف المكتب الوطني للصيد البحري. يشار إلى أن حجم الإنتاج السمكي بلغ خلال النصف الأول من عام 2022، حوالي 676 ألف طن مقابل 578 ألف طن خلال نفس الفترة من عام 2021، أي بزيادة قدرها 17٪. ويعزى هذا الأداء بشكل رئيسي إلى الزيادة في إنتاج قطاع الصيد الساحلي (25٪) بسبب الزيادة في مفرغات الأسماك السطحية الصغيرة بنسبة 29٪. وبلغت القيمة الإجمالية للمفرغات 7306 مليون درهم مقابل 7571 مليون درهم خلال النصف الأول من عام 2021 (أي بانخفاض بنسبة 3,5٪). وسجل قطاع الصيد الساحلي والتقليدي زيادة بنسبة 7٪ من قيمة منتجاتها خلال نفس الفترة، فيما بلغت صادرات المنتجات البحرية في نهاية يونيو الماضي، 377 ألف طن بقيمة 14,1 مليار درهم، أي بزيادة 17 في المائة
اشترك في النشرة البريدية لتصلك آخر الأخبار
أضف تعليقك
بارسالك للتعليق انت توافق على قوانين مجتمع السفير
تعليقات الزوار 0
اخر الأخبار
صوة وصورة