بكاء وحزن.. فنانون يودعون نور الدين بكر ويتحدثون عن تفاصيل آخر لقاء معه (فيديو)

بكاء وحزن.. فنانون يودعون نور الدين بكر ويتحدثون عن تفاصيل آخر لقاء معه (فيديو)
الخميس 1 يناير 1970 - 00:00
تصوير ومونتاج: يوسف الفايز  ودع عدد من الفنانين، الراحل نور الدين بكر، بكلمات مؤثرة، معبرين عن حزنهم الكبير لرحيل أحد أعمدة الكوميديا بالمغرب، بعد مسار فني حافل بأعمال متميزة.  وقالت الممثلة نعيمة بوحمالة إنها "كانت تجمعها علاقة خاصة بنور الدين بكر منذ أول عمل مسرحي جمعهما مع الممثل الراحل عبد العظيم الشناوي".  وترحمت الفنانة زهور السليماني على الراحل بكر، قائلة إنها "لم تصدق الخبر في البداية، على اعتبار أن لم يسلم خلال الشهور الأخيرة من شائعة "الوفاة". وأضافت السليماني أن "بكر من أصدقائه القدامى الذين شاركت معهم في العديد من الأعمال الفنية منذ عام 1973"، مبرزة أنه "لم يكن صديقا بل فرد من العائلة".  من جهته، تحدث الفنان الكوميدي عبد الخالق فهيد، عن مسار الراحل الفني، قائلا إنه "أعطى الكثير للمسرح المغربي"، مشيرا إلى أنه "كان ممثلا استثنائيا".  https://www.youtube.com/watch?v=bKw1H3Eus_k وتحدثت الممثلة فتيحة واتيلي عن زيارة الفنانين لبعضهم البعض خلال المرض، منتقدة "تصوير هذه الزيارات بغية نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي". وقال جواد السايح، إن "الراحل سيظل خالداً في قلوب المغاربة"، موجها نداء للمسؤولين من أجل الاهتمام بالفنانين المهمشين في الظل"، على حد تعبيره.  وشُيع جثمان الفنان نور الدين بكر، عصر الجمعة، بمقبرة الشهداء، في مدينة الدار البيضاء، وسط حضور كبير لزملائه الفنانين.  وحضر تشييع الجثمان، كل من محمد الخياري وحسن فولان وعادل الميلودي وسعد التسولي وزهور السليماني ونعيمة بوحمالة.  وتوفي الفنان نور الدين بكر، صباح الجمعة، عن عمر يناهز 70 عاماً، بعد صراع طويل مع مرض سرطان الحنجرة، تاركا إرثا فنيا متميزا. https://www.youtube.com/watch?v=u8bUeUXzIhw ونعى عدد من الفنانين بكر، معبرين عن حزنهم لفقدان الساحة الفنية واحدا من أبرز الكوميديين، الذين بصموا أسمائهم في ذاكرة المغاربة، بأعمال فنية فريدة.   وكان آخر أعمال بكر، سيتكوم "زنقة السعادة"، خلال رمضان الماضي، على القناة الثانية، حيث جسد دور "شخص مريض".  ونور الدين بكر، من مواليد الدار البيضاء سنة 1952، وهو من بين أفضل الكوميديين المغاربة، واشتهر بعبارة "راكي غادي في الخسران يا حمادي". وقدّم الراحل خلال مشواره الفني أكثر من 20 عملاً، من بينهم "الزفت" و"سرب الحمام" و"شرح ملح"، إلى جانب سيتكومات فكاهية كـ"الهاربان" و"عندك أميلود". وعمل بطل سلسلة "الهاربان" مع فنانين من أجيال مختلفة، من بينهم محمد الخياري ورشيد الوالي ورفيق بوبكر وسعاد خويي وثريا العلوي وغيرهم.   تفاصيل أكثر في هذا الفيديو: 
اشترك في النشرة البريدية لتصلك آخر الأخبار
أضف تعليقك
بارسالك للتعليق انت توافق على قوانين مجتمع السفير
تعليقات الزوار 0
اخر الأخبار
صوة وصورة